منتديات تحفة المشتاق ونزهة العشاق


منتديات تحفة المشتاق ونزهة العشاق
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشباب.. و ترويج الجنس فضائيا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Moayed Abu Ajameh



عدد المساهمات : 105
نقاط : 315
تاريخ التسجيل : 11/07/2010
العمر : 22

مُساهمةموضوع: الشباب.. و ترويج الجنس فضائيا   الإثنين فبراير 20, 2012 12:01 pm







الشباب.. بين ترويج الجنس فضائيا وصناعة الإرهاب إنترنتيا


يجب أن نعترف بأن ثقافة الإحباط تعشعش في ذهنيات ونفسيات بعض فئات المجتمع، خاصة في أوساط الشباب، الذين ارتفع سقف تطلعاتهم وطموحاتهم بارتفاع سقف الضخ الإعلامي والمعلوماتي، عبر شبكة الإنترنت و الفضائيات، اللتين كسرتا أحادية الخطاب واحتكار البث الجماهيري الموجه، واللافت أن أكثر الجهات التي أدركت أهمية هذه الشريحة الحيوية في الحراك الاجتماعي، التي تشكل العمود الفقري في المجتمع السعودي، هما الفضائيات الترفيهية والمنظمات الإرهابية، اللتان وجدتا في الشباب الجمهور المستهدف بدقة، فكريا وسلوكيا. فبعض القنوات الفضائية باتت منصة لترويج الجنس جماهيريا، واستثماره ماديا بشكل ممجوج، يفوق في سطوته القنوات الأجنبية التي تبث موادها الإعلامية في المجتمعات الغربية، ما يشكل تطرفا مرفوضا وفق كافة المعايير الدينية والثقافية والاجتماعية، وهدرا لطاقات الشاب، وسوق المجتمع إلى التحلل والتآكل والتهتك في نسيجه الاجتماعي وبنائه الفكري وتماسكه الأسري.
كما أن المنظمات الإرهابية وجدت في جمهور الشباب، حديقة صيد ملائمة؛ لتنفيذ عمليات التجنيد المستمرة في معاركها وحروبها مع المجتمع والدولة، فالشباب كان ولايزال يشكل الطاقة الرئيسة، والمحرك الأساس لتشكيل الكوادر الإعلامية والفكرية والمالية والتنفيذية للمنظمات الإرهابية.
وفي المقابل، لانرصد استراتيجية وطنية للشباب، واضحة المعالم والآفاق، محددة الأهداف والمهام، تبدد ثقافة الإحباط، من خلال منح الفرص الوطنية للقيادات الشابة، وفتح المعابر لكافة شرائح المجتمع وقطاعاته للعطاء والإبداع، ومنح القيادات الشابة فرصة الصعود والعبور لتشكل أنموذجا ماثلا للعيان، يتخذه الشباب قدوة تحتذى، ويرى فيه صورته وطموحه في تسلق السلم الاجتماعي والمواقع الوظيفية الرفيعة في الجهاز الإداري المنغلق، لتحفيز الشباب وإشراكهم في مسيرة البناء الوطني.
وهذا المنهج يستدعي جهدا وطنيا رفيعا، تتداخل في بنائه الرؤى السياسية الوطنية، والمنطلقات الاقتصادية الحديثة وفق نظرة شمولية واسعة وشاملة، عبر برامج عمل محددة الأهداف والجداول الزمنية..
فمشكلة الشباب لاتخص وزارة الداخلية وحدها أو وزارة الشؤون الاجتماعية أو الرئاسة العامة لرعاية الشباب، إنما هي مشروع دولة، لإعادة صياغة الشباب السعودي، وتشكيله وطنيا، بعيدا عن التجاذبات التي تحاصره وتهدد المجتمع في مستقبله.
فالشباب السعودي حاليا تواجهه تحديات كبيرة، في مختلف شرائحه ومناطقه، وهناك حاجة وطنية ملحة، لوضع خارطة طريق لهذه الشريحة الحيوية في الجسم السعودي، وتوسيع حجم مشاركتها، وإعادة استثمارها وتوجيهها، بعيدا عن الطروحات الإنشائية، أو الخطط البيروقراطية.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الشباب.. و ترويج الجنس فضائيا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تحفة المشتاق ونزهة العشاق :: منتديات عامة :: مشاكل الشباب والاسرة-
انتقل الى: